{ أعلانات المنتدى }

{الأعلانات الأدارية}
تسطيع أضافة كود HTML أو CSS ليظهر في هذا الجدول من خلال لوحة الادارة > خيارات المنتدى > أعدادات هاك الأعلانات المنظمة من أم سي سوفت > كود الأعلانات الأدارية وغيرها الى ماتريد

التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
قريبا
" مركز التدريب للقوات الجوية بالطائف تكرم الرئيس رقباء" سعد جودالله" بمناسبة تقاعده
بقلم : علي بن قحمان القرني
نورالدين
« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: " مركز التدريب للقوات الجوية بالطائف تكرم الرئيس رقباء" سعد جودالله" بمناسبة تقاعده (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: رسالة الجمعة الاسبوعية ليوم 14 شعبان 1440 هـ الموافق 19 إبريل 2019 م (آخر رد :نورالدين)       :: حالة الطقس ليوم الجمعة 14 شعبان 1440 هـ الموافق 19 إبريل 2019 م (آخر رد :نورالدين)       :: صـلح الحديبية (آخر رد :نسيم بني بحير)       :: شيخ بني بحيرالعبادله"مونس سعد" يتقدم بواجب العزاء لقبيلة عمارة في وفاة شيخهم (آخر رد :الرهيب)       :: شيخ بني بحير الوهوب "حربان بن موسى " يتقدم بواجب العزاء لقبيلة عمارة في وفاة شيخهم (آخر رد :الرهيب)       :: " "بلخير بن حازم البحيري"يتشرف بدعوتكم لحضور زواجه يوم الجمعه في قاعة امنيتي (آخر رد :abuzeed)       :: فخذ آل جروين في حفر الباطن يكرمون ويودعون "عبدالله بن عطيه " بمناسبة ترقيته بمدينة تبوك (آخر رد :abuzeed)       :: شيخ بني سهيم "حاسن بن عايض " يتقدم بواجب العزاء لقبيلة عمارة في وفاة شيخهم (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: عشر زهرات يقطفها من أراد الحياة الطيبة (آخر رد :الرهيب)       :: تعرض " ابراهيم قاسم الزبيدي " لحادث مروري ولله الحمد سلامات (آخر رد :الرهيب)       :: تعرض" تركي بن علي بن ذيبان البحيري" لحادث مروري اثناء عملة وحالتة مستقرة (آخر رد :الرهيب)      



الخيمة الرمضانية 1438هـ قال تعالى / شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ

الإهداءات

رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي خصنا بشهر الطاعات، وأجزل لنا فيه المثوبة ورفع الدرجات، وَعَدَ من صامه

إضافة رد

 
LinkBack أدوات الموضوع

#1  
قديم 06-10-2016, 04:46 PM
نسمة هدوء
نسمة هدوء غير متواجد حالياً
    Female
لوني المفضل Darkmagenta
 رقم العضوية : 51582
 تاريخ التسجيل : Jun 2016
 فترة الأقامة : 1043 يوم
 أخر زيارة : 08-18-2016 (07:54 PM)
 المشاركات : 1,442 [ + ]
 التقييم : 50
 معدل التقييم : نسمة هدوء سوف تصبح مشهورا في وقت قريب بما فيه الكفاية
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)




بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي خصنا بشهر الطاعات، وأجزل لنا فيه المثوبة ورفع الدرجات، وَعَدَ من صامه إيمانا واحتسابا بتكفير الذنوب والسيئات، وشرّف أوقاته على سائر الأوقات، والصلاة والسلام على نبينا محمد خير البريات، وعلى آله وصحبه أولي الفضل والمكرمات، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم المعاد، وبعد:
من آثار الصيام ونتائجه وأجل معانيه وأنفعها وأعظمها تحقيق التقوى، كما بين سبحانه وقال( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ )[1]، هذا تعليل لكتابة الصيام ببيان فائدته الكبرى وحكمته العليا، وهو أنه يعد نفس الصائم لتقوى الله تعالى بترك شهواته الطبيعية المباحة الميسورة امتثالا لأمره واحتسابا للأجر عنده، فتتربى بذلك إرادته على ملكة ترك الشهوات المحرمة والصبر عنها فيكون اجتنابها أيسر عليه، وتقوى على النهوض بالطاعات والمصالح والاصطبار عليها فيكون الثبات عليها أهون عليه.[2]
لتكون التقوى لكم صفة راسخة فتكونوا ممن جعلت الكتاب هدى لهم.[3]
الله سبحانه وتعالى قال في بداية سورة البقرة ( ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ )[4]، أي من سينتفع بهذا القرآن هم المتقون، ولم يرد لفظ " هدى للمتقين " إلا في هذه الآية، والصيام طريق موصل للتقوى ومن ثَم الانتفاع والاستفادة من هداية القرآن!
التقوى هي الغاية المنشودة والدرة المفقودة، وجمعت فيها خيرات الدنيا والآخرة فجعلت تحتها، وأهل التقوى هم ملوك الدنيا والآخرة، وأهل السعادة الحقيقية والشرف العظيم.
لذلك يقول بعض السلف: لو علم الملوك وأبناء الملوك ما نحن فيه لجالدونا عليه بالسيوف.
فالصوم سبب عظيم موصل للتقوى؛ لما فيه قهر النفس وكبح جماحها وكسر شهواتها، وامتثال أمر الله واجتناب نهيه، ولأن الصائم مُقبل بكليته على الله مستثمر لخصال الخير وأعمال البر، فتكثر الطاعة ويزيد الإيمان.
يقول ابن القيم: وللصوم تأثير عجيب في حفظ الجوارح الظاهرة والقوى الباطنة، وحميتها عن التخليط الجالب لها المواد الفاسدة التي إذا استولت عليها أفسدتها، واستفراغ المواد الرديئة المانعة لها من صحتها، فالصوم يحفظ على القلب والجوارح صحتها، ويعيد إليها ما استلبته منها أيدي الشهوات، فهو من أكبر العون على التقوى.[5]
فالصيام وسيلة ناجعة وطريق قصير وسبب هام ومقدمة عظيمة لتحقيق التقوى، التي تزيل الخوف والحزن وتجلب الأمان والأنس في الآخرة، والتقوى دافع للعبد لعمل الخير واجتناب الشر.
فالتقوى أنفع زاد وخير لباس، ورأس كل شيء وجماع كل خير، وصاحبها أكرم الناس، ثمراتها عظيمة ونتائجها كبيرة، فالعاقبة والفلاح والنصر لأهلها، والنور ملازم لأصحابها، والنجاة يوم القيامة ودخول الجنة لمن حققها، من فرَّط بها ندم، ومن خالف طريقها خسر خسرانا مبينا.
التقوى وصية الله للناس أجمعين، يقول سبحانه( وَلَقَدْ وَصَّيْنَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَإِيَّاكُمْ أَنِ اتَّقُوا الله )[6].
يقول الحسن البصري عن المتقين: اتَّقوا مَا حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ، وَأَدَّوْا مَا افْتَرَضَ عَلَيْهِمْ.[7]
وأما التقوى فحقيقتها العمل بطاعة الله إيماناً واحتساباً، أمراً ونهياً، فيفعل ما أمر الله به إيمانا بالأمر وتصديقا بوعده، ويترك ما نهى الله عنه إيماناً بالنهي وخوفاً من وعيده، كما قال طلق بن حبيب: " إذا وقعت الفتنة فاطفئوها بالتقوى " قالوا: وما التقوى؟ قال: " أن تعمل بطاعة الله على نور من الله ترجو ثواب الله، وأن تترك معصية الله على نور من الله تخاف عقاب الله ".
قال ابن القيم: وهذا أحسن ما قيل في حد التقوى.[8]
وقال الذهبي معلقا: أبدع وأوجز، فلا تقوى إلا بعمل، ولا عمل إلا بترو من العلم والاتباع، ولا ينفع ذلك إلا بالإخلاص لله، لا ليقال: فلان تارك للمعاصي بنور الفقه، إذ المعاصي يفتقر اجتنابها إلى معرفتها، ويكون الترك خوفا من الله، لا ليمدح بتركها، فمن داوم على هذه الوصية، فقد فاز.[9]
قال عمر بن عبد العزيز: لَيْسَ تَقْوَى اللَّهِ بِصِيَامِ النِّهَارِ وَلا بِقَيَامِ اللَّيْلِ، وَالتَّخْلِيطِ فِيمَا بَيْنَ ذَلِكَ، وَلَكِنَّ تَقْوَى اللَّهِ تَرْكُ مَا حَرَّمَ اللَّهُ، وَأَدَاءُ مَا افْتَرَضَ اللَّهُ، فَمَنْ رُزِقَ بَعْدَ ذَلِكَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ إِلَى خَيْرٍ.[10]
فمن دفعه الصيام إلى العمل بطاعة الله، وأداء ما افترض وترك ما حرم، فقد حقق الثمرة المرجوة من الصيام.
قال ميمون بن مهران: لا يكون الرجل تقيا حتى يكون لنفسه أشد محاسبة من الشريك لشريكه، وحتى يعلم من أين ملبسه ومطعمه ومشربه.[11]
قِيلَ: إِنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، سَأَلَ أُبَيَّ بْنَ كَعْبٍ عَنِ التَّقْوَى، فَقَالَ لَهُ: أَمَا سَلَكْتَ طَرِيقًا ذَا شَوْكٍ؟ قَالَ: بَلَى قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ؟ قَالَ: شَمَّرْتُ وَاجْتَهَدْتُ، قَالَ: فَذَلِكَ التَّقْوَى.[12]
وَقَدْ أَخَذَ هَذَا الْمَعْنَى ابْنُ الْمُعْتَزِّ فَقَالَ:

خَلِّ الذُّنُوبَ صَغِيرَهَا * وَكَبِيرَهَا ذَاكَ التُّقَى
وَاصْنَعْ كَمَاشٍ فَوْقَ * أَرْضِ الشَّوْكِ يَحْذَرُ مَا يَرَى
لَا تَحْقِرَنَّ صَغِيرَةً * إِنَّ الْجِبَالَ مِنَ الْحَصَى
التقوى أن تجعل بينك وبين عذاب الله وقاية وحاجزا وحجابا، يمنعك من الوقوع في الخطايا والمحرمات، وينجيك من النار.
والصوم يعد نفس الصائم لتقوى الله بترك الشهوات الطبيعية الميسورة التناول عليه والعزيزة إليه بحيث لو لا تقوى الله وحسن مراقبته لما تركها، ولو كان تركها بأنفس الأثمان ولكن تقوى الله جعلته يعي أمانة الله في حال خفائه عن الناس واختلائه بنفسه، وأن الصائم يعلم أن له رباً يطلع عليه في خلواته، وقد حرم عليه أن يتناول شهواته المجبول على الميل إليها في الخلوة، فأطاع ربه وامتثل أمره واجتنب نهيه، خوفاً من عقابه ورغبة في ثوابه .[13]
من كان صيامه الجوع في النهار فحسب، وإشباع البطن في الليل، وتفنن بأطايب الطعام وألوان الموائد، مبذرا ومسرفا، فهل حقق معنى التقوى؟!!
شهر رمضان هو منحة ربانية للأمة الإسلامية، ومحطة من محطات مراجعة النفس والخلوة مع كتاب الله عز وجل، وحسن الإلتجاء لله سبحانه وصدق التضرع، فشتان بين من يصوم عن الطعام والشراب فحسب، ومن يحقق تقوى الله ويبذل وسعه وجهده ويستغل وقته ويجتهد في طاعة الله بعيدا عن الملهيات ومضيعة الأوقات، فلا تجعل من رمضان شهر نوم وكسل وخمول.
لو اجتهد المسلم لتحصيل فائدة واحدة هي تحقيق التقوى، في شهر رمضان وبذل جهدا كبيرا لذلك لكفته فضلا وشرفا وثمرة! لأنه من لم يتق الله في رمضان ويتعاهد قلبه ويوطن نفسه، فمتى يفعل؟!!
ومن أبرز علامات التقوى؛ تحري الحلال واجتناب الحرام، والحرص على مرضاة الله والتسليم لأوامره بكل صغيرة وكبيرة، والإخلاص والورع والزهد، والابتعاد عن مواطن الشبهات، والصبر على البلاء، والرضا بالقضاء، وشكر النعماء.
ومما يؤثر عن السلف في التقوى:
يقول الحسن البصري: ما زالت التقوى بالمتقين حتى تركوا كثيراً من الحلال مخافة الحرام.
وقال سفيان الثوري: إنما سموا المتقين لأنهم اتقوا ما لا يتقى .
وقال عبد الله بن المبارك: لو أن رجلاً اتقى مائة شيء ولم يتق شيئاً واحداً، لم يكن من المتقين.
وقال موسى بن أعين: المتقون تنزَّهوا عن أشياء من الحلال مخافة أنْ يقعوا في الحرام، فسماهم الله متقين .[14]
وقال الإمام أحمد: التقوى هي ترك ما تهوى لما تخشى.
اللهم تقبل منا صيامنا وقيامنا وسائر أعمالنا.

3- رمضان- 1435هـ

--------------------------------
[1] ( البقرة:183).
[2] تفسير المنار.
[3] تفسير البقاعي.
[4] ( البقرة:2).
[5] زاد المعاد.
[6] ( النساء:131).
[7] تفسير ابن كثير.
[8] الرسالة التبوكية.
[9] سير أعلام النبلاء.
[10] تاريخ دمشق.
[11] سير أعلام النبلاء.
[12] تفسير ابن كثير.
[13] التقوى في رمضان، أحمد المورعي.
[14]انظر الدر المنثور للسيوطي وجامع العلوم والحكم لابن رجب.



vlqhk ,hpm hgYdlhk " gug;l jjr,k" (2-14) 214 gug;l jjr,k hgY]lhk ,h[f





رد مع اقتباس
قديم 06-12-2016, 04:43 PM   #2
عبق الورد


الصورة الرمزية عبق الورد
عبق الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 46927
 تاريخ التسجيل :  Aug 2011
 أخر زيارة : 04-13-2019 (02:21 PM)
 المشاركات : 2,909 [ + ]
 التقييم :  314
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black

الاوسمة

افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



جزاك الله خير
وبارك الله بك


 


رد مع اقتباس
قديم 06-12-2016, 04:52 PM   #3
جوهرة الجنة


الصورة الرمزية جوهرة الجنة
جوهرة الجنة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51161
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 أخر زيارة : 06-01-2017 (06:03 PM)
 المشاركات : 125 [ + ]
 التقييم :  164
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



طرح في قمة آإآلروؤوؤعة ..
آإآختيآإآر رآإآق لي كثيرآإآ ..


 


رد مع اقتباس
قديم 06-12-2016, 05:54 PM   #4
علي بن قحمان القرني


الصورة الرمزية علي بن قحمان القرني
علي بن قحمان القرني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Aug 2008
 العمر : 47
 أخر زيارة : 04-19-2019 (03:28 PM)
 المشاركات : 10,810 [ + ]
 التقييم :  1195
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Darkgreen

الاوسمة

افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 


رد مع اقتباس
قديم 06-13-2016, 12:28 AM   #5
محمد يحي


الصورة الرمزية محمد يحي
محمد يحي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50546
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 10-03-2018 (11:37 PM)
 المشاركات : 581 [ + ]
 التقييم :  177
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



بارك الله فيك


 


رد مع اقتباس
قديم 06-13-2016, 01:23 AM   #6
مناار


الصورة الرمزية مناار
مناار غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51574
 تاريخ التسجيل :  Jun 2016
 أخر زيارة : 05-18-2018 (06:03 PM)
 المشاركات : 619 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



جزاك الله خيرا


 


رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 10:42 AM   #7
نسمة هدوء


الصورة الرمزية نسمة هدوء
نسمة هدوء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51582
 تاريخ التسجيل :  Jun 2016
 أخر زيارة : 08-18-2016 (07:54 PM)
 المشاركات : 1,442 [ + ]
 التقييم :  50
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



عبق الورد..
يعطيـك ـآلـعـآفيـهَ على طرحكُ المميزُ...


 


رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 10:43 AM   #8
نسمة هدوء


الصورة الرمزية نسمة هدوء
نسمة هدوء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51582
 تاريخ التسجيل :  Jun 2016
 أخر زيارة : 08-18-2016 (07:54 PM)
 المشاركات : 1,442 [ + ]
 التقييم :  50
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkmagenta
افتراضي رد: رمضان واحة الإيمان " لعلكم تتقون" (2-14)



جوهرة الجنة..
يعطيـك ـآلـعـآفيـهَ على طرحكُ المميزُ...


 


رد مع اقتباس

إضافة رد





الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رمضان واحة الإيمان " فضائل الصيام" (4-15 ) نسمة هدوء الخيمة الرمضانية 1438هـ 5 06-30-2016 05:50 PM
رمضان واحة الإيمان " شهر القرآن" (3-14 ) نسمة هدوء الخيمة الرمضانية 1438هـ 3 06-16-2016 08:58 PM
رمضان واحة الإيمان " شهر التميز" (1-14 ) نسمة هدوء الخيمة الرمضانية 1438هـ 2 06-16-2016 10:39 AM
ومـضـة مــــ"لعلكم تتقون" ـــن آية... شذى الجنوب المواضيع الاسلامية 6 05-13-2009 02:24 AM
خبراء يحذرون من انتشار ظاهرة الإدمان على "الفيس بوك" abuzeed المواضيع العامة 1 05-01-2009 03:13 PM

Rss  Rss 2.0  Html  Xml  Sitemap  دليل المنتديات


الساعة الآن 01:46 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
ارشفة ودعم SALEM ALSHMRANI
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات بني بحير بلقرن

This Forum Is Using MCSofts.CoM's Ads System By : Memo90


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75