{ أعلانات المنتدى }

{الأعلانات الأدارية}
تسطيع أضافة كود HTML أو CSS ليظهر في هذا الجدول من خلال لوحة الادارة > خيارات المنتدى > أعدادات هاك الأعلانات المنظمة من أم سي سوفت > كود الأعلانات الأدارية وغيرها الى ماتريد

التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
قريبا
تكلفة طريق حضرة على حساب الاهالي مرحلة التأسيس والسلفته ..ولاحياة لبلدية العرضية والمجلس البلدي
بقلم : علي بن قحمان القرني
قريبا
« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: ماهذا يا بلدية العرضية الشمالية !؟ضعف إمكانياتكم لعدم تطوير قنونا تجعلونه مرماً للنفايات والصرف الصحي (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: تكلفة طريق حضرة على حساب الاهالي مرحلة التأسيس والسلفته ..ولاحياة لبلدية العرضية والمجلس البلدي (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: الى بلدية العرضية الشمالية: الإهمال يفتت «الصخر ببني بحير»! (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: لسانك يهدم حبال سيئاتك (آخر رد :الرهيب)       :: قصيدة مدح في الاستاذ"حامد بن قويس البحيري"من سميانهم في ثريبان" موسى بن سالم القرني" (آخر رد :الرهيب)       :: الى رحمة الله الشيخ "محمد بن عبدالله بن سدران العماري " شيخ قبيلة عمارة بلقرن (آخر رد :أبو احمد)       :: بلقرن بحفر الباطن ... يكرمون(113)من ابنائهم المشاركين بالحد الجنوبي منهم(32) من بني بحير (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: بلقرن بحفر الباطن ... يكرمون(113)من ابنائهم المشاركين بالحد الجنوبي منهم(32) من بني بحير (آخر رد :علي بن قحمان القرني)       :: على السرير الابيض والدة" محمد بن ضيف الله" بالمستشفى العسكري بتبوك (آخر رد :الرهيب)       :: الى رحمة الله"محمد بن شينان بن مشيهف القرني" والصلاة عليه فجراً في جامع المريبي (آخر رد :أبو احمد)       :: " مركز التدريب للقوات الجوية بالطائف تكرم الرئيس رقباء" سعد جودالله" بمناسبة تقاعده (آخر رد :الرهيب)       :: رسالة الجمعة الاسبوعية ليوم 14 شعبان 1440 هـ الموافق 19 إبريل 2019 م (آخر رد :الرهيب)      



قصص الانبياء و سيرة الصحابة والتابعين قسم يختص بسير الانبياء والصحابة والتابعين والرجال العلماء على مدى التاريخ الاسلامي

الإهداءات

أم حكيم بنت الحارث

أم حكيم بنت الحارث بن هشام بن المغيرة المخزومية بنت أخي عمرو بن هشام بن المغيرة ( ابي جهل ) وزوجة عكرمة بن عمرو بن هشام بن المغيرة (

إضافة رد

 
LinkBack أدوات الموضوع

#1  
قديم 06-19-2015, 04:56 PM
هبة الرحمن
هبة الرحمن غير متواجد حالياً
لوني المفضل ظپط§ط±ط؛
 رقم العضوية : 50521
 تاريخ التسجيل : Jun 2014
 فترة الأقامة : 1774 يوم
 أخر زيارة : 06-20-2017 (01:42 AM)
 المشاركات : 643 [ + ]
 التقييم : 138
 معدل التقييم : هبة الرحمن سوف تصبح مشهورا في وقت قريب بما فيه الكفايةهبة الرحمن سوف تصبح مشهورا في وقت قريب بما فيه الكفاية
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي أم حكيم بنت الحارث





حكيم الحارث 19_11_13138486319669737.gif

أم حكيم بنت الحارث بن هشام

بن المغيرة المخزومية

بنت أخي عمرو بن هشام بن المغيرة ( ابي جهل )

وزوجة عكرمة بن عمرو بن هشام بن المغيرة ( ابي جهل )

وبذلك يكون عكرمة ابن عمّها ( ابي جهل )

وأمها فاطمة بنت الوليد ( شقيقة خالد بن الوليد )

وبذلك يكون القائد الفذ وسيف الله المسلول

خالد بن الوليد هو خالها .....

فبالطبيعي جري في دمها الشجاعة والإقْدام

وحُب التضحية والفداء والخوض في ساحات الوغي

زواجها الأول ...

وقد كانت هذه الصحابية الجليلة مُقربة من عمّها

عمرو بن هشام ( ابي جهل )

فأصطفاها لأبنه عِكرمه ...

فكان له ما أراد وأقترنت بعِكرمة

وعاشا في هناء وسعادة

وحُب يظلل بيتهم في مكة ...

حتي انبلج نور الأسلام برسالة

المصطفي صلي الله عليه وسلم

وقد إتصفت رضي الله عنها بالعقل الثاقب

والثبات والحِكمة نادرة ...

فقد أعلنت إسلامها يوم فتح مكة ....

مع أبيها الحارث بن هشام ....

وبايعت سيد البشرية صلي الله عليه وسلم

علي السمع والطاعة والأيمان ....

وكانت تطمع رضي الله عنها أن يلتحق بها زوجها

عِكرمة بالأسلام ويكونا تحت ظلاله ....

ولكنه رفض ...

حيث تصدى عكرمة خلال فتح مكة

لسرية من جيش المسلمين على رأسها

ابن عمه وصديق شبابه خالد بن الوليد.

اشتد القتال بينهما ولما شعر باقتراب الهزيمة فر هاربا

حتي جاء أمر رسول الله صلي الله عليه وسلم

في اهدار دمه ...لما كان يعمله في حق الرسول

صلي الله عليه وسلم ....

فما كان منه الا أن ضاقت الأرض عليه بما

رحُبتْ ...فهرب مع من هرب الي اليمن ....

متخذاَ ...أحد السُفن ....فألقت به في اليمن ...

وبسبب حُبها لزوجها عِكرمة ..وبُغية انقاضه ...

من الغُربة والعذاب ....

فقادتها حكمتها وعقلها الى الذهاب

الى رسول الله صلي الله عليه وسلم
تطلب الامان لزوجها اذا عاد مسلما.


فكم كانت سعادتها حينما سمعت الرسول الكريم

صلي الله عليه وسلم يعلن لها أنه صفح عنه إن جاء

مسلماً ويامنه علي نفسه .....

فما كان من هذه الصحابية الجليلة الا أن قررت

الذهاب ملتحقة بزوجها عكرمة والطلب منه الرجوع لمكة

والأعتذار من رسول الله صلي الله عليه وسلم ....

وغمرت السعاده قلبها وهي تسمع

رسول الله صلى الت له عليه وسلم يصفح عنه
ويامنه على نفسه.


فأندفعت أم حكيم تحاول أن تلحق بزوجها الهارب

لعلها تدركه او تصل اليه .....

أخوتي الكرام ...

هناك روايتان وهي انها وصلت الي زوجها

قبل ان يركب السفينة المتجهه لسواحل اليمن

والرواية الأخري وهي انها لحقته لليمن ....

وأصح هذه الروايات هي انها لحقت به الي اليمن

فكان لها ما أرادت ....

فلما وصلت اليه متخطية بذلك اهوال السفر

ومشقة الغُربة والتعب والنُصب ....وقِلة الزاد

ولكن بأيمانها بالله اولاً ...

وباطمئنانها أن زوجها سيعود معها

فجعلت تناديه قائله:

ياابن عم.. جئتك من اوصل الناس

وابر الناس وخير الناس فلا تهلك نفسك وقد
استامنت لك منه فأمنك.


فقال لها عكرمة: اوقد فعلت ذلك؟

قالت : نعم....

فما كان منها الا أن حدثته بشغف...فيه الكثير

من الحُب لرسول الله صلي الله عليه وسلم

ووصفت له كيفية دخوله لمكة وكسر اصنامها

وعفوه التام الشامل علي اهل مكة ...

في الوقت الذي كان يملك الحق والقوة لمعاقبتهم ...

فما كان من زوجها عِكرمة الا أن تسلل لقلبه

نور الأيمان وحُب المصطفي صلي الله عليه وسلم

بعد أن سمع بشمائله وكرمه وأنسانيته ...

ومن هنا اخوتنا الكرام

نجحت وبتفوق هذه الصحابية الجليلة

يدفعها نور ايمانها بالرسالة ...

وحُبها لأبن عمها ( زوجها عِكرمة )

وهكذا نجحت ام حكيم بزرع البذور

الطيبة في نفس زوجها وعادت به الى رسول
الله ليعلن اسلامه بين يديه وليجدد


بهذا الاسلام شبابا كاد ان يضيع في
ظلمات الجهل والوثنية.


فما كان من الحبيب المصطفي

صلي الله عليه وسلم.....إلا فتح ذراعية لهذا الشاب

ليحتويه ويصفح عنه ويري فيه صِدق ايمانه ...

ويقول له :

مرحبا بالراكب المهاجر ....

موقف الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم

من إسلام عِكرمة ...

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم

قد رأى رؤيا تؤكد ما جرى ووقع،

وأن عكرمة سيدخل دين الله،

ويدافع عن حياضه ويكون من أهل الجنة.
عن أم سلمة رضي الله عنها قالت:


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

رأيت لأبي جهل عزقا في الجنة،

فلما أسلم عكرمة قال يا أم سلمة هذا هو....
وما كاد عكرمه ينهل من نبع العقيده


الاسلاميه حتي فجرت في نفسه ايمانا صادقا

فأستشهد في عام 13 هـ

في خلافة أبو بكر الصديق يوم (مرج الصُّفَّر).

وقيل في اليرموك سنة (15 هـ)

في خلافة عمر، ولم يُعقِب.

فلمّا كان يوم اليرموك نزل فترجّل فقاتل قتالاً شديداً

فمشى حتى قُتِل، فوجدوا به بضعةً وسبعين

ما بين ضربة وطعنة ورمية.

وقيل أنه قال يوم اليرموك:

{ قاتلت رسول الله -صلى الله عليه وسلم

في كل موطن، وأفر منكم اليوم ......!}.

ثم نادى: { مَنْ يُبايع على الموت ؟}.

فبايعه الحارث بن هشام في أربع مائة

من وجوه المسلمين وفرسانهم،

فقاتلوا حتى أثبتوا جميعاً جراحةً وقُتِلوا ....

ولم تجزع ام حكيم المرأه المؤمنه

الصابره وقد استشهد في المعركه اخوها
وابوها وزوجها وكيف تجزع؟


وهي تتمني لنفسها ان تفوز بالشهاده مثلهم
والشهاده اسمى وانبل


ما يتمانه المؤمن الصادق

زواجها الثاني ....

وبعد فتره من الزمن على استشهاد

زوجها عكرمة في سبيل الله،

وأتمت أم حكيم عدتها، فتقدم

إليها خاطبا بطل آخر من أبطال الإسلام

وأحد السابقين إلى دين الله، ....

هو خالد بن سعيد بن العاص.

ففي موقعة مرج الصفر :

توجهت الجيوش الرومية (في 30 ألف مقاتل)

من حمص إلى مرج الصفر حتى تصعد إلى دمشق،

ولكن خالدًا علم من مخابراته بتوجههم ذاك،

فقرر ألا ينتظر حتى تأتيه الجيوش،

وأخذ جيشه وتوجه إلى الجيوش الرومية

قبل أن تصل إلى دمشق، والتقى بهم في مرج الصفر،

ولم تكن الجيوش الرومية مستعدة لذلك اللقاء،

وبذلك التقى المسلمون والروم

في مرج الصفر للمرة الثانية،

ودار بينهما قتال عنيف للغاية،

وجعل خالد ترتيب الجيش كما كان عليه في أجنادين،

مع اختلاف يسير

وهو وضع هاشم بن عتبة بن أبي وقاص

على الميسرة، وبقي على الميمنة

معاذ بن جبلرضي الله عنه ، وعلى القلب

أبو عبيدة وسعيد بن زيد، وبقي هو في المقدمة،

ويتنقل في كل المواقع،

وكانت موقعة شديدة..

وكان جيش الروم آنذاك أعدادًا ضخمة قادمة

من أنطاكية ومن حمص لم تهزم من قبل

مما يذكر في هذه الموقعة:

أن أم حكيم بنت الحارث بن هشام زوجة

خالد بن سعيد رضي الله عنهما،

كانت زوجته لليلة واحدة، .....

أي أنه تزوجها في ليلة مرج الصفر،

وكانت أرملة ( عِكرمة بن عمرو بن هشام )

أحد شهداء المسلمين في فتح الشام،...
وما إن عقد عليها حتى نادى منادي الجهاد،


قالت له:

لو تأخرت حتى يهزم أعداء الله....

. فقال لها:

إنه يشعر أن الأجل قريب،

وأنه سيلقى وجه ربه في هذه الغزوة

فأذنت له فدخل بها عند قنطرة قريبة،

عرفت باسمها فيما بعد.
أعد البطل وليمة لأصحابه، وما إن فرغوا


منها حتى أقبل الأعداء فخرج إليهم

وقاتل قتال الفرسان حتى استشهد في سبيل الله.

وهنا اخوتنا الكرام

تحركت فيها دماء القوة والسبق للأستشهاد

ونُصرة الدين واعلاء كلمة الله ...

فلما رأت ما وقع لزوجها نزعت عمود خيمتها،

وانطلقت تقاتل به، قتال الأبطال

وقتلت من جنود الروم سبعة رجال،

وأدخلت بشجاعتها الرعب في قلوب الأعداء،

ورفعت معنويات فرسان الإسلام،

حتى أحرزوا النصر المبين ....

فهذه هي الصحابية العروس الجديدة

والتي تدثرت وغطت بثيابها وفي كامل زينتها

وأنطلقت بعمود من خيمتها فقتلت من الروم

سبعة ...كانوا هدية زفافها الميمون

ولا عجب في ذلك فأم حكيم هي

ابنه اخت سيف الله المسلول

خالد بن الوليد.

فلا نامتْ أعينُ الجبناء!

حيث انتصر المسلمون انتصارًا

عظيمًا، ولكن بثمن غالٍ،

سقط خمسمائة شهيد من المسلمين،

في مقابل خمسمائة قتيل وأسير من الروم،

وجرح 4 آلاف مسلم. وهرب الجيش الرومي

جرَّاء ذلك الانتصار.. وكان ذلك بعد موقعة

أجنادين بعشرين يوم..

في السابع عشر من جمادى الآخرة عام 13 هـ..

زواجها الثالث ..

ففي خضم نشاطها وسُمعتها الطيبة

وجهادها وبسالتها وشجاعتها ..أُعجب بها

الخليفة الراشد عمر بن الخطاب ( رضي الله عنه )

فخطبها ...وأقترن بها

فعاشت معه ما أراد الله لها ان تعيش في بيت

اعظم خلفاء الأمة وأرفعهم عدلاً ...

حتي وافتها المنية فتوفيت وهي في حالة نفاس

بعد ولادتها لأبنتها فاطمة بنت عمر بن الخطاب

رضي الله عنه ...

فأكرمها الله بالشهادة ...

فهذه هي اخوتي وأخواتي الكرام

الشهيدة البطلة زوجة الشهداء

وقاتلة سبعة من الأعداء...

فهل نستيقن ونفهم ان الأسلام لم يهظم حق الحرائر

وأنه اعطاهن سِعة من الحقوق والرعاية وحرية الشخصية

المسؤلة المحسوبة والمُقاسة

بالمقاييس الأسلامية الصحيحة

والتي انضوت تحت الأحكام الشرعية ومقاصدها

وليست تحت الأحكام المستوردة المشبوهة

والتي تطلب منها....

المهم الخروج والأبتذال وتحدي الرجال

دون وضع قاعدة شرعية

أسلامية صحيحة تنطلق منها ....

كما أنطلقت هذه الصحابية الجليلة

وأستبسلت وجاهدت في الله حق جهادة

حتي آتاها اليقين

فرضي الله عنها وأرضاها....

ولتتعلم حرائرنا منهج الصالحات ...



Hl p;dl fkj hgphve gl hg[hvm





رد مع اقتباس
قديم 06-19-2015, 07:36 PM   #2
انسام


الصورة الرمزية انسام
انسام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 49430
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 07-20-2015 (12:40 AM)
 المشاركات : 320 [ + ]
 التقييم :  150
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



جزاك الله خير الجزاء
بارك الله فيك ونفع بك وسدد خطاك
ولآحرمك الأجر


 


رد مع اقتباس
قديم 06-20-2015, 11:42 AM   #3
هبة الرحمن


الصورة الرمزية هبة الرحمن
هبة الرحمن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50521
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 06-20-2017 (01:42 AM)
 المشاركات : 643 [ + ]
 التقييم :  138
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انسام مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير الجزاء
بارك الله فيك ونفع بك وسدد خطاك
ولآحرمك الأجر
شكرا لمرورك الكريم انسام
نور الموضوع بطلتك


 


رد مع اقتباس
قديم 06-20-2015, 02:39 PM   #4
محمد يحي


الصورة الرمزية محمد يحي
محمد يحي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50546
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 10-03-2018 (11:37 PM)
 المشاركات : 581 [ + ]
 التقييم :  177
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



بارك الله فيك


 


رد مع اقتباس
قديم 06-20-2015, 03:05 PM   #5
الرهيب


الصورة الرمزية الرهيب
الرهيب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50
 تاريخ التسجيل :  Oct 2008
 أخر زيارة : 04-22-2019 (10:07 PM)
 المشاركات : 23,187 [ + ]
 التقييم :  674
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛

الاوسمة

افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



جزاك الله خير وبارك الله فيك
والله يجعل ذلك في ميزان حسناتك


 


رد مع اقتباس
قديم 06-21-2015, 04:21 PM   #6
هبة الرحمن


الصورة الرمزية هبة الرحمن
هبة الرحمن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50521
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 06-20-2017 (01:42 AM)
 المشاركات : 643 [ + ]
 التقييم :  138
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد يحي مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك
شكرا لمرورك اخي محمد


 


رد مع اقتباس
قديم 06-21-2015, 04:23 PM   #7
هبة الرحمن


الصورة الرمزية هبة الرحمن
هبة الرحمن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50521
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 06-20-2017 (01:42 AM)
 المشاركات : 643 [ + ]
 التقييم :  138
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الرهيب مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير وبارك الله فيك
والله يجعل ذلك في ميزان حسناتك
جزانا الله واياكم الخير
شكرا للمرور اخي الرهيب


 


رد مع اقتباس
قديم 06-23-2015, 10:50 PM   #8
نورالدين


الصورة الرمزية نورالدين
نورالدين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 46748
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 04-19-2019 (09:35 AM)
 المشاركات : 1,698 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : ظپط§ط±ط؛
افتراضي رد: أم حكيم بنت الحارث



لكم كل الثناء الخالص


 


رد مع اقتباس

إضافة رد




« - | - »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"كيف تنتقد الاخرين وتكسب محبتهم واحترامهم"..بقلم حكيم الذات علي بن قحمان القرني منتدى القلم الخاص 2 04-12-2015 01:46 PM
حكمة حكيم . قرني حساوي المواضيع العامة 10 12-07-2011 02:31 AM
حكمه من رجل حكيم حلاوة جالكسي و الناس عكسي المواضيع العامة 12 10-12-2010 02:36 PM
سألت حكيم؟؟ القبطان المواضيع العامة 8 01-02-2010 12:10 AM
فطور الحارة الرمضاني زيدان المواضيع العامة 5 09-18-2009 09:38 AM

Rss  Rss 2.0  Html  Xml  Sitemap  دليل المنتديات


الساعة الآن 11:22 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
ارشفة ودعم SALEM ALSHMRANI
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات بني بحير بلقرن

This Forum Is Using MCSofts.CoM's Ads System By : Memo90


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75